الراقصون المغاربة يتألقون في مهرجان "ألوان" للرقص في جنيف

 

نساء / جنيف :  خديجة بوعشرين

اختتمت يوم أمس في مدينة جنيف السويسرية فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان ألوان للفن الشرقي
وقد شهد المهرجان مشاركة راقصين وراقصات من المغرب وتونس وروسيا والهند و والجزائر ومصر .
وتألق الفنانون المغاربة الذين قدموا رقصات من الفلكلور المغربي مثل رقصة الركادة والرقص الشاوية والرقص الشعبي ،وقد حظيت المساهمة المغربية في المهرجان بإعجاب الجمهور السويسري وأبناء الجاليات العربية، كما أبدع راقصون وراقصات من المغرب بتقديم رقصات من الفلكلور المصري واللبناني مما كشف عن انفتاح المغاربة على رقصات الدول العربية .
عن هذه النقطة قالت مديرة المهرجان الفنانة السويسرية المغربية الأصل أحلام تسولي لموقع “نساء من المغرب” : هذه الدورة خصصناها لفلكلور الشعوب، وقد تألق المغاربة ومنهم الراقص المغربي المقيم في فرنسا زمزم والراقصة أمل والراقصة المغربية المقيمة في إسبانيا سلمى ، إضافة الى التألق الكبير للأستاذ عبد الله بنان، ويعود هذا النجاح للراقصين المغاربة في تمثيل الرقص الفلكلوري للشعوب العربية الأخرى لثراء التراث المغربي بالرقصات المنوعة التي تمثل مختلف أقاليمه”.

 

تستعد الممثلة المغربية هند بنجبارة للمشاركة في السباق الرمضاني المقبل بعد تألقها في السنوات الأخيرة في الدراما المغربية والكوميدية.
يتناول الفيلم هذه القضايا ويستعرض كيفية تغير بعض الأمور وثبات الأمور الأخرى، وكيف يُمكن تحقيق الأحلام والتطلعات في الحياة الواقعية والأحلام.
حققت بوطازوت نجاحًا كبيرًا في مجالي الدراما والكوميديا، مما ساهم في زيادة شعبيتها في المغرب.