اليوم.. عرس "كان" السينمائي ينطلق في دروته الـ68

يفتتح مهرجان “كان” السينمائي الدولي، اليوم الأربعاء، دورته الـ 68، بفيلم “لاتيت هوت” للمخرجة “إيمانويل بيركوت”، وهي المرة الأولى التي يفتتح فيها المهرجان بفيلم لمخرجة منذ عام 1987.وبدأ منذ الأمس توافد نجوم العالم المشاركين في المهرجان على “كان”، حيث وصلت جوليان موور وتشارليز ثيرون، وصوفي مارسو، إذ تحرص وسائل الإعلام العالمية على تغطية المناسبة السينمائية الأهم في أوروبا.

وتضم لجنة تحكيم المهرجان الذي يتنافس فيه 83 فيلماً، باقة من الممثلين والمخرجين، بينهم الفرنسية صوفي مارسو، و المخرج الكندي كزافييه دولان، والبريطانية سينا ميلير، والمخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو، والممثلة الإسبانية روسي دي بالما، والمغنية المالية رقية تراوري، والممثل الأميركي جيك جيلينهال، فيما يترأس اللجنة الأخوان كوين “جويل ديفيد” و”إيثان جيسي”.وينتهي المهرجان الذي يحظى بأهمية كبرى ضمن الفعاليات السينمائية العالمية، بمراسم توزيع جائزة السعفة الذهبية في 24 ماي الجاري.

 

لا علاقة للارث بحق الكد والسعاية الذي يجد تأصيله من داخل الفكر والشريعة الإسلامية التي من بين مقاصدها العدل بين الزوجين، والفصل 49 ساهم في اضعاف هذا المبدأ الذي يمثل حقا للنساء...هي بعض الأفكار التي يشير اليها عبد الوهاب رفيقي الباحث في الفكر الإسلامي ومستشار وزير العدل في هذا اللقاء.
لا أحد بإمكانه إنكار التضامن الاقتصادي الذي تتأسس عليه الأسرة في المغرب، تقول حفيظة مسيرة مقاولة.
رغم ما يمثله هذا العرف الذي كان قانونا ملزما للتقاضي، إلا أنه يلقى اليوم مقاومة وتعتيما، فهل يعود ذلك لتعارضه مع الدين  ؟