تظاهرة «قفطان »

ننتظر كل عام عدد يونيو، لأنه  يحتفي بتظاهرة  «قفطان » لنتعرف على كواليس العمل، ترتيبات الحفل وتصاميم مبدعو الخياطة العليا
وأيضا، اكتشاف الموهبة الشابة الجديدة. ننتظر تظاهرة تجعل القفطان يروي قصة التجدد والإلهام  والجمال، يحكي عن سفر طويل وغني عبر العصور، تتطور وانبعث من جديد في المغرب بصيغته, التقليدية كيفية تناول المجلة لأحداث هذه التظاهرة أكد بأن «قفطان » ليس فقط موعدا للجمال والكلامور، بل يتوازي بدعم المرأة وقيم الحداثة والتطور والانفتاح وهذا ما قام به المنظمون إذا كان الدعم هذ ه الدورة لقرى الأطفال sos والمساهمة إعلاميا وماديا في توطيد أهدافها الإنسانية.

يقارن الشخص نفسه وأبناءه بغيره فيفتح أبواب قد لا يستطيع إغلاقها، منها أبواب إيجابية قد تدفع الأسرة للأمام، وأخرى سلبية قد تشكل تلوثاً وإفساداً للمناخ الأسري.
أعلنت عيادة الدكتورة إيمان السلاوي عن وصول تقنية ثورية في مجال الطب التجميلي والتجديدي إلى المغرب، وهي تقنية اكسوسوم الإكسوميد للبشرة والشعر.
عندما كتب الروائي الشهير «يوسف السباعي» فيلمه «حبيبي دائما» قدم فرضية اللانهائية للحب، ولكنه لم يقل لنا كيف يعيش هذا الحب بلا تاريخ انتهاء صلاحية، وما هي الوصفة التي يتبعها العُشاق للحفاظ على بذرة المودة دون أن تذبل.