هل تصبح عشيقة هولاند الممثلة جولي غاييه سيدة الإليزي ؟

بعد خروج للعلاقة الغرامية السرية التي ربطت بين الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وعشيقته الممثلة جولي غاييه، التي أصبحت اليوم شريكة حياته، هدأ الضجيج الإعلامي الذي صاحبها مع مرور الوقت، ويبدو أن غاييه تتجه لأن تكون في المستقبل القريب سيدة فرنسا الأولى.

ظهرت الممثلة والمنتجة السينمائية جولي غاييه لأول مرة في حفل رسمي بمناسبة نداء 18 يونيو/حزيران، المنظم في قمة مونفليريان بضاحية باريس، بلباس أسود، وهي تدفع كرسيا متحركا كان يجلس عليه جدها آلان غاييه العضو السابق في القوات الفرنسية.
كما تصدرت الممثلة الجميلة غلاف باري ماتش الأخير، في حين يسعى هولاند إلى إبقاء علاقته مع جولي غاييه طي الكتمان، ويجيب على أسئلة الصحافيين بأن الأمر يتعلق بالحياة الخاصة.

لا علاقة للارث بحق الكد والسعاية الذي يجد تأصيله من داخل الفكر والشريعة الإسلامية التي من بين مقاصدها العدل بين الزوجين، والفصل 49 ساهم في اضعاف هذا المبدأ الذي يمثل حقا للنساء...هي بعض الأفكار التي يشير اليها عبد الوهاب رفيقي الباحث في الفكر الإسلامي ومستشار وزير العدل في هذا اللقاء.
لا أحد بإمكانه إنكار التضامن الاقتصادي الذي تتأسس عليه الأسرة في المغرب، تقول حفيظة مسيرة مقاولة.
رغم ما يمثله هذا العرف الذي كان قانونا ملزما للتقاضي، إلا أنه يلقى اليوم مقاومة وتعتيما، فهل يعود ذلك لتعارضه مع الدين  ؟