10 نصائح لتغذية صحية بأقل تكاليف ممكنة

مع الارتفاع الكبير في الأسعار عالميا، وتأثيرها على الأغذية يصبح أمام معظم الأفراد تحد، هو الحرص على تغذية متوازنة صحية بثمن مناسب، نقدم لك نصائح وبدائل تحقق لك الهدف المنشود ..,

البروتين النباتي اختيار مثالي

يجب أن يحصل الشخص البالغ الذي يتمتع بصحة جيدة ونشطًا على ما بين 50 إلى 70 جرامًا من البروتين يوميًا، أو حوالي 0.4 إلى 0.9 جرامًا من البروتين لكل رطل من وزن الجسم، ويعتمد مقدار البروتين الذي يجب أن تحصل عليه كل يوم إلى حد كبير على عمرك ومستوى نشاطك.

البروتين النباتي يعطيك ما يحتاجه جسدك مثل الحيواني، لذلك فإن اللجوء لبدائل البروتين النباتي هو اختيار جيد جدا، فعليك أن تحرص على جعل أنواع البروتين النباتي المختلفة جزء من وجباتك الرئيسية، مثل الحمص، العدس، الفول، البازلاء ” الجلبانة”، بذور الشيا، بذور الكتان، السبانخ والبروكلي.

 

 بدائل اللحوم

اللحوم المزيفة أو الكاذبة هي أحد البدائل الصحية،التي يمكن استخدامها للتوفير، وأيضا للحصول على غذاء مفيد مثل برجر الخضروات، الذي يمكن صناعته بأنواع الخضروات المختلفة كبديل للحوم، إضافة إلى استخدام التوابل الصحية الذي تعطيه نكهة البرجر التقليدي.

 

اصنع منزليا

هناك بعض المنتجات التي يمكن صناعتها منزليا، لتحصل على منتج قد يكون أفضل من الجاهز، وأيضا موفرة الثمن مثل صناعة الزبادي ” الياغورت” بالمنزل، العصائر الطبيعية، الكيك، المخبوزات.

 

صنع الطعام من الصفر

قد يكون صناعة الطعام بشكل كامل يستهلك وقت أطول، ولكنه يوفر الكثير من الصحة والمال، فبدلا من شراء الدجاجة على هيئة قطع أو بدون عظم وجلد، فإن شراء الدجاجة كاملة يعطي لك بدائل مختلفة لطهيها واستخدامها.

كما أن شراء الخضروات غير المجهزة، هو بديل أأمن صحيا وأوفر اقتصاديا .

 

لا تتنازل عن كلمة ” لا “

مع وجود أطفال بالمنزل فإن الوالدين يواجهون ضغط مُضاعف بسبب رغبة الأطفال في الأطعمة الجاهزة أو المقلية أو النودلز، وأيضا إصراراهم على استهلاك قدر كبير من السكريات، ورفض الأنواع الصحية من الأطعمة، لكن ضعف الوالدين وتنازلهم عن مبدأ الرفض وكلمة “لا” ، تجعلهم يخضعون لابتزاز أطفالهم وهو الذي يؤثر على صحتهم سلبا، وأيضا يحمل ميزانية المنزل تكاليف إضافية، لذا ننصحكم برفض البدائل غير الصحية وتقليل فرصة اللجوء إليها.

 

تناول الطعام في موسمه

احرص على شراء الخضروات والفواكه في موسمها حتى تنخفض تكلفتها، وأيضا تكون ذات قيمة غذائية عالية، وعليك أيضا أن تقوم بتخزين المنتجات القابلة لذلك حتى تعيد استخدامها في غير مواسمها، مثل البازلاء “الجلبانة”، السبانخ، البامية.

 

لا ..لإهدار الطعام

إهدار الطعام يعتبر من العادات السيئة في مجتمعنا خاصة في المناسبات، وإذا كنا نتحدث عن التوفير والبدائل متعدلة الثمن، فمن الأولى أن نحافظ على الطعام ونحارب إهداره، لذا عليك أن تشترى الكميات التي تستطيع استهلاكها فقط حتى لا تتعرض للتلف، وتعيد استخدام بقايا الطعام، تقدم مواقع التواصل الاجتماعي مئات الوصفات، لإعادة استخدام بقايا الطعام والذي هو بالطبع أفضل من إلقائها بالمخلفات.

 

ابتعد عن الوجبات الجاهزة

الابتعاد عن الوجبات السريعة والجاهزة له العديد من الفوائد، بداية من تأثيرها السلبي والخطير على الصحة بسبب تلك الدهون المشبعة التي تعد مكون رئيسي للوجبات الجاهزة، وتأثيرها الخطير على صحة القلب، وأيضا ارتفاع تكلفتها وتأثيرها السلبي على ميزانية الأشخاص والعائلات، لذلك إذا أردت الحصول على تغذية متوازنة، تحافظ بها على ميزانيتك فعليك الابتعاد عن تناول الوجبات السريعة.

 

 

 

منظمة Mobilizing for Rights Associatesو (MRA) صدر دليل جديد خاص بالتغطية الإعلامية للعنف ضد النساء، من جانب شبكات التغيير.
تعمل وزارة الشباب والثقافة والتواصل - قطاع الثقافة- على إعداد ملف ترشيح القفطان المغربي في قائمة التراث الثقافي غير المادي لليونسكو.