نجل جورج وسوف ليس أولهم …عمليات تكميم المعدة المتهم الأول ..!

عقب الوفاة الصادمة لوديع نجل سلطان الطرب جورج وسوف اثيرت التساؤلات من جديد حول عمليات تكميم المعدة ومدى خطورتها.

وديع وسوف -39 سنة- توفى فجر السبت الماضي 7 يناير 2023، على أثر نزيف مستمر نتيجة مضاعفات عملية تكميم المعدة التي أجراها بإحدى أشهر مستشفيات العاصمة اللبنانية بيروت، والتي التزمت الصمت حيال الوفاة ولم تصدر أي تعليق طبي على الحادث.

وديع ليس الضحية الأولى لهذة النوعية من العمليات الجراحية التي تستخدم في إنقاص الوزن، بسبب قيام  الجراح باستئصال ما يزيد عن 80 % من حجم المعدة، حيث راح ضحيتها عدد من المشاهير بالعالم العربي.

 

أعادت وفاة وسوف الابن للأذهان حادث وفاة الفنانة المصرية سعاد نصر التي فقدت حياتها نتيجة جرعة تخدير زائدة أثناء اجرائها جراحة شفط دهون بالقاهرة عام 2007، بينما لقي مغني الراي الجزائري هواري منار حتفه أيضا بسبب عملية تكميم معدة بالعاصمة الجزائرية وهو في عمر 39 عام 2019، وفقدت المدونة المغربية إيمان بنسمينة حياتها عام 2020، على أثر مضاعفات عملية شفط دهون أيضا بالرباط.

عملية تكميم المعدة هي العملية الأشهر بين هذه النوعية من العمليات التجميلية لانقاص الوزن، ولجأ لها عدد كبير من المشاهير بالعالم العربي لانقاص أوزانهم منهم أحمد زاهر، حسين الجسمي، هنادي مهنا وغيرهم، وأثبتت فعالية كبيرة في ذلك، ولكن تظل خطورة تسمم الدم قائمة في نسبة 1 % من المرضى.

منظمة Mobilizing for Rights Associatesو (MRA) صدر دليل جديد خاص بالتغطية الإعلامية للعنف ضد النساء، من جانب شبكات التغيير.
تعمل وزارة الشباب والثقافة والتواصل - قطاع الثقافة- على إعداد ملف ترشيح القفطان المغربي في قائمة التراث الثقافي غير المادي لليونسكو.