ماذا تفعل عند تراجع مهارات القيادة الخاصة بك؟

إنها حقيقة بسيطة ولكنها مؤسفة: مهارات القيادة يمكن أن تتضاءل بمرور الوقت.

في نهاية المطاف، يمكن أن تصبح القيادة غير آمنة بالنسبة للسائق الأكبر سنًا والركاب والآخرين على الطريق. إذا لاحظت انخفاضًا في القدرات القيادية لدى أحد أفراد أسرتك، أو في نفسك، فما هي أفضل طريقة للتعامل مع هذا؟

إذا كنت سائقا أكبر سنا: قم بإنشاء خطة عمل

إذا كنت سائقًا كبيرًا في السن، فلا تنتظر وقوع حادث وشيك للتفكير في الخطوات التالية. يمكن أن يساعدك التخطيط المسبق في معالجة المشكلات التي يمكن حلها، وتسهيل التحولات الضرورية، وتجنب إيذاء نفسك أو أي شخص آخر.

فيما يلي ستة إجراءات يمكنك اتخاذها الآن:

قم بإجراء محادثة صريحة مع صديق موثوق به أو أحد أفراد العائلة. بعد القيادة معهم كراكب، اسألهم عما إذا كانوا قلقين بشأن قيادتك. لا تتجاهل تعليقاتهم، حتى لو كانوا يشاركون أشياء لا تريد سماعها.

راجع طبيبك وتحدث عن قيادتك. هل الرؤية في الليل أصعب؟ هل تجد أنك أبطأ في الرد؟ اسأل طبيبك عن الرعاية الطبية التي يمكن أن تساعدك، مثل جراحة إعتام عدسة العين، أو علاج انقطاع التنفس أثناء النوم، أو تعديلات الأدوية التي قد تؤثر على القيادة.

قم بإجراء اختبار التقييم الذاتي أو اختبار على الطريق.  حتى لو كنت تشعر أنه غير ضروري، فإن اختبار القيادة يمكن أن يطمئن أحبائك أنك لا تزال آمنًا خلف عجلة القيادة.

خذ دروس القيادة. في العديد من الأماكن، توجد دورات تنشيطية عامة، ودورات للقيادة الدفاعية، وحتى أجهزة محاكاة لا تتطلب اختبارات طريق فعلية. 

فكر في بدائل لكيفية قيادتك. التزم بالطرق القريبة من المنزل أو الطرق التي بها إشارات مرور (بدلاً من الاضطرار إلى تحديد متى تكون حركة المرور واضحة بدرجة كافية للانعطاف). فكر في التخلي عن القيادة الليلية إذا كان ذلك صعبًا بشكل خاص.

قم بإجراء تعديلات على سيارتك يمكن أن تساعدك. تشمل الأمثلة استخدام غطاء عجلة القيادة لتحسين قبضتك أو تغيير موضع مقعدك لتحسين رؤيتك للطريق. 

بالإضافة إلى ذلك، استكشف الخيارات التي لا تتطلب منك القيادة كثيرا أو على الإطلاق:

  • تسليم البقالة
  • استخدام السيارات مع الأصدقاء أو العائلة
  • خدمات نقل الركاب أو سيارات الأجرة
  • توظيف سائق.

قد تكون التكلفة والتوفر عائقين، ولكن الأمر يستحق النظر في هذه الخيارات.

مجموعة فاخرة تجمع بين الابتكار والجودة توفر لك تجربة فريدة ومميزة للعناية بشعرك خلال الصيف، مع أحدث إصدارات العطور من ماركات عالمية لإطلالة ساحرة وأناقة لاتضاهى.
كثيرا ما طرح سؤال المغاربة وعلاقتهم بالقراءة، وكثيرا ما كانت الإجابة تاكيدا ل « أزمة» وخوضا في لجج من الأسئلة حول صعوبة خلق مجتمع قارئ.تحتفظ الكثير من الأسئلة براهنيتها في الحالة المغربية، غير أن معطيات أخرى تدعونا الى الانتباه الى المتغيرات الطارئة في ما يحدث وراء علاقة المغاربة بالكتاب والقراءة.
سيكون عشاق السينما على موعد مع الفيلم العائلي الكوميدي المرتقب "قلب6/9" في جميع دور العرض، وذلك يوم 24 يوليوز الجاري.